كل الصفحات ماعدا الرئيسية

باريس يتعرض لهزيمة ثقيلة أمام ليل ويؤجل تتويجه بالدوري


باريس يتعرض لهزيمة ثقيلة أمام ليل ويؤجل تتويجه بالدوري


فرط باريس سان جرمان بفرصة ثانية على التوالي لحسم لقب الدوري الفرنسي لكرة القدم، وذلك بتلقيه هزيمة مذلة أمام ملاحقه ومضيفه ليل (1-5) الأحد في المرحلة الثانية والثلاثين، متأثرا بالنقص العددي في صفوفه.
وكان فريق العاصمة سيضمن إحراز اللقب لو تجنب الهزيمة لكنه تأثر بطرد خوان برنات قبل نهاية الشوط الأول بعدما أدرك اللاعب الإسباني التعادل عقب تقدم ليل بفضل هدف من توماس مونييه بطريق الخطأ في مرماه.
وكانت الفرصة قائمة أمام نادي العاصمة لحسم لقبه الثاني تواليا والسادس في آخر سبعة مواسم من خلال العودة بتعادل من ملعب ليل، لكنه كرر سيناريو المرحلة الماضية حين كان بحاجة للفوز على ستراسبورغ من أجل ضمان التتويج لكنه اكتفى بالتعادل 2-2.
وهي الهزيمة الأولى لسان جرمان أمام ليل في الدوري منذ موسم 2011-2012 عندما سجل البلجيكي إدين هازار نجم تشلسي الانكليزي حاليا من ركلة جزاء هدف الحسم (2-1).
وكان باريس سان جيرمان أهدر فرصة أخرى للاحتفال مبكرا بلقب الدوري عندما تعادل مع ستراسبورج يوم الأحد الماضي لكنه سيضمن التتويج إذا تفوق على نانت يوم الأربعاء المقبل.