كل الصفحات ماعدا الرئيسية

اليوفنتوس ينهي الموسم بخسارة من سامبدوريا بهدفين نظيفين


اليوفنتوس ينهي الموسم بخسارة من سامبدوريا بهدفين نظيفين


نادي يوفنتوس المتوج بلقب الدوري الإيطالي أنهى موسمه بالكالتشيو بخسارة خارج ميدانه أمام سامبدوريا بهدفين دون رد مساء الأحد .
وشهدت المباراة غياب عددٍ من اللاعبين الأساسيين على رأسهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب رغبة المدرب ماسيمليانو أليجري بإراحته قبل ذهابه لخوض مباريات دوري أمم أوروبا مع منتخب البرتغال.
وحقق سامبدوريا الفوز على يوفنتوس بهدفين دون مقابل على أرضية ملعب “لويجي فيراريس” سيطر التعادل السلبي على مجريات اللقاء حتى حلول الدقيقة 84 ليفتتح جريجوري ديفريل التسجيل لأصحاب الأرض .
وسجل الهدف الأول اللاعب جريجوري ديفيريل في الدقيقة 84 ، قبل أن يضيف جيانلوكا كابراري الهدف الثاني في الدقيقة 90.
فوز يرفع رصيد سامبدوريا للنقطة 52 لينهي الموسم في المركز التاسع بالجدول.
أما يوفنتوس فتوقف عداد نقاطه عند الرقم 90 نقطة ليتلقى الخسارة الرابعة له هذا الموسم في المسابقة .