اعلان


رونالدو في تصريح جرئ : إنهم يكرهونني لن أدرب أو ألعب في برشلونة

مشاركة

رونالدو في تصريح جرئ : إنهم يكرهونني لن أدرب أو ألعب في برشلونة


صرح كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي، أنه يرى كرة القدم مهمة، وأنه نجح بتجاوز كل الضغوط التي واجهها منذ الصغر.
وأشار إلى أن أبرز الضغوط التي يواجهها حاليًا، اعتقاد الناس أن مسيرته انتهت بالفعل رغم نجاحه حتى الآن مع يوفنتوس الذي انتقل إليه في صيف 2018 قادمًا من ريال مدريد الإسباني وإن بعض الناس يحكمون بالقول:“انتهت مسيرته، إنه في الـ33 أو 34 أو 35، ويجب أن يترك مكانه“، مشيرًا إلى أن هذا يمثل ضغطًا إضافيًا لأن اللاعب يحتاج في هذا الوقت إلى أن يفاجئ الناس.
وقال رونالدو خلال تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الألمانية إنه يرى كرة القدم ”مهمة“، موضحًا:“النزول إلى أرض الملعب وتحقيق الفوز يجعلانني بحال أفضل“.
ووضح رونالدو أنه اعتاد مواجهة الضغوط منذ أن كان لاعبًا شابًا، وقال:“عندما انتقلت إلى مدريد، كنت أغلى لاعب في التاريخ، وفي مانشستر فزت بأول كرة ذهبية في مسيرتي عندما كنت في الثالثة والعشرين من عمري، وبعد 12 عامًا ما زلت أواجه ضغوطًا إضافية حيث يرى الناس أنه من الضروري أن تظل في قمة مستواك“.
وقال رونالدو ، في مقابلة مع مجلة "آيكون" ، "الإسبان عاملوني جيدا. أردت أن أوفر لهم بعض فرص العمل بغض النظر عن مشاكلي مع وزارة الخزانة. حياتي كتاب مفتوح ، وأسير برأس مرفوعة. أعلم أن الناس يحبونني ، ويعلمون أنني قدمت كثيرا للنادي كما أن النادي منحي الكثير... في الشوارع ، يقولون لي : كريس ، عد لبيتك ، هذا البيت ملكك دائما. أحب أن أسمع هذا".
وقال رونالدو أنه لا يستبعد الاتجاه للعمل بالتدريب بعد اعتزاله اللعب، ولدى سؤاله عن إمكانية تدريب فريق برشلونة الإسباني يومًا ما، قال رونالدو ضاحكًا: برشلونة ليس لي، وذهبت إلى برشلونة مرة أو اثنتين وشعرت بأن من فيه لا يحبونني تمامًا، ولكن هذا شيء طبيعي في ظل المنافسة بين برشلونة وريال مدريد“.
AS Koora @ 2019