كل الصفحات ماعدا الرئيسية

مفاجأة جديدة في حادث تحطم مروحية الأرجنتيني سالا


مفاجأة جديدة في حادث تحطم مروحية الأرجنتيني سالا


أكدت شبكة "SKY SPORT" البريطانية عن مفاجأة مرعبة بشأن حادثة مقتل اللاعب الأرجنتيني الراحل إيميليانو سالا وديفيد إيبوتسون قائد الطائرة التي كان يستقلها اللاعب والتي وقعت في الحادي والعشرين من يناير الماضي.
ولقى سالا مصرعة في حادث حطام طائرة كانت متجهة من فرنسا إلى إنجلترا بعد انتقاله إلى كارديف سيتي خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية قادمًا من نانت الفرنسي.
وقال فرع التحقيق في الحوادث الجوية التابعة للسلطات البريطانية إن سالا وطياره ديفيد إبوتسون تعرضوا لمستويات ضارة من أول أكسيد الكربون في قمرة القيادة الخاصة بطائرتهم عندما تحطمت في القنال الإنجليزي.
ومن جانبه، قال دانييل ماكوفر أحد محامي عائلة سالا: "تم العثور على مستويات عالية بشكل خطير من أول أكسيد الكربون في جسم إميليانو يثير العديد من الأسئلة للعائلة.
كشفت تقرير مؤقت صادر عن فرع التحقيق في الحوادث الجوية (AAIB) إن الاختبارات التي أُجريت على جسم المهاجم وجدت أدلة كافية على أن الغاز الضار يسبب نوبة قلبية أو نوبة أو فقدان الوعي.
ولكن لم تؤكد التقارير حتى الآن السبب الرئيسي في وفاة اللاعب إذا كان بسبب تعرضه للتسمم والاختناق أم أن الوفاة ناتجة عن سقوطه في القناة الإنجليزية.
يذكر أنه وجدت عناصر البحث جثة اللاعب "سالا"، فيما لم يجدوا جثة الطيار "إبوتسون" حتى هذا الوقت.