كل الصفحات ماعدا الرئيسية

مشجعة إيرانية تُقدم على الإنتحار في السجن بسبب حضورها مباراة لكرة القدم


مشجعة إيرانية تُقدم على الإنتحار في السجن بسبب حضورها مباراة لكرة القدم


قالت وكالة أنباء إيرانية إن فتاة تبلغ من العمر 29 عامًا من أهالي مدينة قم وسط البلاد أقدمت على الانتحار بعد اعتقالها يوم الأربعاء الماضي في العاصمة طهران.
وأشارت شقيقة الفتاة التي تدعى ”سحر“ للوكالة، إلى أن ”شقيقتها أقدمت أمس على الانتحار أمام المحكمة في طهران بعدما حكمت عليها المحكمة بالسجن لمدة 6 أشهر بسبب دخولها الأربعاء الماضي إلى ملعب آزادي وسط العاصمة طهران لمشاهدة مباراة نادي استقلال مع فولاد خوزستان“.
وردت سحر، بحسب ما نقلت شقيقتها عنها ”بأنها اضطرت إلى الانتحار بدل تحمل عقوبة السجن لمدة ستة أشهر“، مضيفة أنها ”فضلت الانتحار بدلًا من مواجهة السجون المظلمة وعمليات التعذيب التي تتعرض لها داخل المعتقل“.
وأضافت: ”شقيقتها سحر تشجع نادي استقلال وجرى القبض عليها من قبل قوات الأمن وحكم عليها بالسجن لمدة 6 أشهر بتهمة المخالفة للقوانين“.
ورغم الضغوط الدولية من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إلا أن السلطات الإيرانية لا تزال ترفض السماح للنساء بدخول مدرجات الملاعب سبب المنع الذي يفرضه النظام منذ عام 1979 عقب سقوط نظام الشاه محمد رضا بهلوي.