كل الصفحات ماعدا الرئيسية

الفيفا يدرس منح الصين إستضافة مونديال كأس العالم للأندية 2021 بـ24 فريقًا.. و4 عمالقة


الفيفا يمنح الصين إستضافة مونديال كأس العالم للأندية 2021 بـ24 فريقًا.. و4 عمالقة 


أكدت تقارير إعلامية أن الصين أصبحت المرشح الأوفر حظًا للفوز بحق استضافة كأس العالم للأندية 2021 وهي أول نسخة تقام بالنظام الجديد الذي يشهد مشاركة 24 فريقًا.
وسيشهد اجتماع مجلس الفيفا المقرر يوم الجمعة المقبل في مدينة شنغهاي الصينية إعلان اسم الدولة المضيفة لأول نسخة من مونديال الأندية بنظامها الجديد والمقررة صيف 2021، وفقًا لما ذكرته صحيفة "نيويورك تايمز".
وكان السويسري إنفانتينو رئيس الفيفا أعلن في مارس الماضي قرار مجلس الفيفا بشأن توسيع حجم مونديال الأندية ليشمل 24 ناديًا بداية من 2021، على أن تقام البطولة في الفترة من حزيران/يونيو إلى تموز/يوليو كبديل لبطولة كأس القارات.
وقال مصدر بفيفا: "الصين هي المرشح الأوفر حظًا لاستضافة مونديال الأندية (2021) واجتماع الجمعة سيؤكد الأمر".
والمتأهلون بالفعل حتى الآن كل من: ليفربول وتشيلسي وريال مدريد وأتلتيكو مدريد.
ورغم أن العديد من المسؤولين في كرة القدم الأوربية كانوا قد عارضوا بشدة النظام الجديد للبطولة، فيبدو أنهم الآن على استعداد للمضي قدمًا.
وسيجعل الحدث الذي سيقام بعد ذلك كل أربع سنوات بدلًا من كأس القارات الذي لا يحظى بشعبية كبرى كما أن مونديال الأندية سيظل بـ 7 فرق حتى العام المقبل أيضًا 2020 والتي ستقام في قطر، قبل أن يتحول نظامه للتوسع.
وأراد رئيس الفيفا بضم 12 فريقًا أوروبيًا في الحدث الافتتاحي، لكنه تراجع في نهاية المطاف وسط معارضة الاتحاد الأوروبي، ليكتفي بوجود 8 فرق فقط.
الخطوة التالية هي تحديد هوية المشاركين، فمن المتوقع أن تضع المراكز الثمانية في أوروبا إلى الفائزين ببطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي كل 4 سنوات، بموجب هذا الاقتراح، ستضم الفرق المشاركة في أوروبا حتى الآن ريال مدريد وليفربول تشيلسي وأتلتيكو مدريد.
ومن المتوقع أن ترسل الاتحادات الأخرى الفائزين بالبطولات القارية الخاصة بهم على الرغم من عدم تحديد عدد المتأهلين من كل قارة حتى الآن.
ويأمل إنفانتينو في استخدام مونديال الأندية في نظامه الجديد، كنقطة انطلاق لرفع مكانة الفرق خارج أوروبا خاصة في آسيا وأمريكا الجنوبية، والتي تستضيف مونديال 2026 ومن المحتمل أن تستضيف مونديال الأندية 2025 في نسخته الثانية الموسعة.
وبحسب التقرير سيتأهل 8 أندية أوروبية هي آخر أبطال للنسخ الأربعة من دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي، بينما سيحصل اتحاد أمريكا الجنوبية على 6 مقاعد، و3 مقاعد لأمريكا الشمالية والوسطى، وتتبقى 7 مقاعد لأفريقيا، آسيا وأوقيانوسيا.
ومن المتوقع أن تحصل إفريقيا على 3 مقاعد، و3 مقاعد لآسيا، ومقد واحد لأوقيانوسيا.