كل الصفحات ماعدا الرئيسية

لا دورتموند ولا مانشستر يونايتد..هذه وجهة مورينيو الوشيكة


لا دورتموند ولا مانشستر يونايتد..هذه وجهة مورينيو الوشيكة


لا يزال مستقبل البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد وتشيلسي وريال مدريد السابق، يكتنفه الكثير من الغموض، بعد أن ابتعد عن التدريب منذ قرار المانيو بإقالته في ديسمبر الماضي، بعد الخسارة أمام ليفربول 1/3 في الدوري الإنجليزي الممتاز.
وارتبط مورينيو بالعديد من الأندية، على رأسها ليون الفرنسي وبوروسيا دورتموند الألماني وسبورتنج لشبونة البرتغالي وبعض الأندية الصينية بل سمعنا توقعات بعودته إلى فريقه السابق مانشستر يونايتد بحكم أن "الشياطين الحمر" بصدد الإعداد لمرحلة ما بعد المدرب أولي غونار سولسكاير، ليتضح فيما بعد أن حبل الوصال منقطع بين "الشياطين" و"الداهية"، ولا مؤشرات عن تحول قريب. إلا أن تلك التقارير كانت مجرد تكهنات، لم ترتق إلى المفاوضات الرسمية.
وقالت صحيفة "أس" الإسبانية إن مورينيو كشف لبعض المقربين منه وجهته المقبلة، وهي بعيدة تمامًا عن الأسماء السابقة.
وأشارت الصحيفة المدريدية، في تقرير نشرته اليوم الجمعة، إلى أن مورينيو متأكد تمامًا من أنه سيعود لقيادة نادي ريال مدريد الإسباني، في ظل العلاقات المتميزة التي يحظى بها مع رئيس النادي فلورنتينو بيريز.
وأضافت بقولها: "بدأ مورينيو بالفعل في تشكيل جهازه المعاون الذي سيخوض به تجربته التدريبية المقبلة، وأبلغ بعض أفراد هذا الجهاز أن الوجهة القادمة ستكون في العاصمة الإسبانية، وبالتحديد في ريال مدريد".
فرصة جديدة
وتابعت الصحيفة قائلة: "يعلم مورينيو أن الفرنسي زين الدين زيدان لن يستمر طويلًا مع ريال مدريد، خاصة أن مصيره يبدو متأرجحًا مع كل مباراة يخوضها الميرينغي، حيث كان مرشحًا للإقالة إذا تعثّر الفريق أمام غالاتا سراي التركي في دوري أبطال أوروبا، قبل أن ينتصر 1/0 للألماني توني كروس".
وأكدت أن مورينيو يرى أن زيدان لم يعد يحظى بأي قبول داخل دائرة صنع القرار في النادي الملكي، وبالتالي فإنه لن يستمر طويلًا.
ومضت تقول: "ينتظر مورينيو العودة؛ لأنه يرى أنه يستحق فرصة ثانية جديدة في قيادة ريال مدريد بعد ولايته الأولى التي استمرت منذ عام 2010 إلى 2013".
ويعمل مورينيو حاليًا في فريق شبكة "سكاي سبورتس" التلفزيونية لتحليل المباريات، ولكنه حريص على العودة إلى التدريب.