كل الصفحات ماعدا الرئيسية

برشلونة يستعيد صدارة الدوري الأسباني بخماسية في بلد الوليد


برشلونة يستعيد صدارة الدوري الأسباني بخماسية في بلد الوليد


نجح برشلونة في احتلال صدارة الدوري الإسباني بشكل مؤقت، عقب الفوز على بلد الوليد 5/1 في الجولة الحادية عشر من عمر البطولة.
المدرب إرنستو فالفيردي دخل المباراة بالتشكيل الأساسي مع بعض التبديلات الطفيفة، حيث لعب بتير شتيجن كحارس مرمى، أمامه جيرارد بيكيه، جوردي ألبا وكليمينت لونجليه ونيلسون سيميدو.
وبالوسط شارك آرثورو فيدال، سيرجيو بوسكيتس وفرينكي دي يونج، وفي الهجوم ليونيل ميسي ولويس سواريز وأنسو فاتي.
البداية جاءت مبكرة جدًا لصالح برشلونة بهدف سجله المدافع الفرنسي لونجليه بالدقيقة الثانية، من تسديدة قريبة داخل منطقة الجزاء.
الأمور كانت تسير نحو فوز سهل للفريق الكتالوني على أرضه، ولكن كيكو أوليفاس نجح في إدراك التعادل لبلد الوليد بالدقيقة الخامسة عشر.
وهنا حان وقت ميسي ليضع بصمته ويؤمن الأمور لصالح برشلونة، حيث صنع الهدف الثاني بتمريرة رائعة لفيدال بالدقيقة 29 ليسجل التشيلي التقدم.
وفي الدقيقة 34 سجل ميسي الهدف الثالث من ركلة حرة معتادة، لتصبح رقم 50 له على مدار تاريخه.
وأستمرت سيطرة برشلونة في الشوط الثاني حيث اقترب فاتي من إحراز الهدف الرابع بالدقيقة 55 لكن الحارس جوردي ماسيب تصدى لها ببراعة.
الدقيقة 69 شهدت تسجيل الهدف الرابع لسواريز من عرضية ألبا، لكن الحكم ألغاه سريعًا بداعي التسلل.
وواصل ميسي تألقه ليحرز الهدف الرابع بنفسه في الدقيقة 75، قبل صناعة الخامس لسواريز بعدها بدقيقتين فقط.
النتيجة تضع برسا على صدارة الليجا بـ22 نقطة، بينما يأتي بلد الوليد في المركز التاسع وفي رصيده 14 نقطة.
ويمتلك غرناطة فرصة تخطي نظيره الكتالوني وانتزاع صدارة البطولة الخميس القادم، حيث يلعب ضد خيتافي وهو في المركز الثاني بـ20 نقطة.