كل الصفحات ماعدا الرئيسية

بايرن ميونيخ يذل توتنهام بسباعية في لندن في دوري أبطال أوروبا


بايرن ميونيخ يذل توتنهام بسباعية في لندن في دوري أبطال أوروبا


أذل بايرن ميونخ مضيفه توتنهام بسبعة أهداف مقابل اثنين في المباراة التي جمعتهما على ملعب "توتنهام" ضمن منافسات الجولة الثانية لدوري مجموعات أبطال أوروبا، ليتصدر البايرن مجموعته الثانية بالعلامة الكاملة في أول مباراتين، فيما تجمد فريق الديوك عند نقطة واحدة.
بدأ اللقاء بأفضلية للفريق الألماني كادت تسفر عن هدف مبكر، بتمريرة من منتصف الملعب في ظهر المدافعين لسيرجي جنابري، الذي شق طريقه نحو المرمى، وفي الأخير أطلق تصويبة قوية بيسراه أنقذها الحارس الفرنسي هوجو لوريس ببراعة.
وجاء الرد اللندني بتمريرة بنفس الكيفية في عمق الدفاع، على إثرها انفرد الكوري الجنوبي هيونج مين سون بالعملاق مانويل نوير، ليسدد بيسره في المرمى، إلا أن حامي عرين الفريق البافاري نجح في التصدي للانفراد، قبل أن يمنع نفس اللاعب من انفرد صريح آخر في الدقيقة العاشرة.
وواصل وصيف أوروبا الموسم الماضي مسلسل إهدار الفرص، وهذه المرة تفنن القائد هاري كين في إهدار فرصة وجهًا لوجه مع نوير، لتأتي الصدمة قبل لحظات من انتهاء الشوط الأول، بظهور الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي في الأضواء بتسجيل الهدف الثاني بتسديدة مستحيلة من على حدود منطقة الجزاء.
وفي الدقيقة التالية، أنهى الكوري الجنوبي صمود نوير بتسجيل هدف الأسبقية للسبيرس بتسديدة أرضية زاحفة أخذت يد الحارس الألماني لتعانق الشباك، قبل أن يتكفل جوشوا كيميتش بتسجيل هدف التعادل للبايرن بتصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء غالط بها الحارس لوريس.
وفي غفلة من دفاع توتنهام، أضاف جنابري ثالث ورابع أهداف البايرن في الدقيقتين 53 و55، ثم جاء الدور على هاري كين ليسجل هدف تقليص الفارق من علامة الجزاء في الدقيقة 61.
وفي الوقت الذي واصل فيه نوير تألقه أمام كتيبة ماوريسيو بوتشيتينو، تلقى جنابري تمريرة طولية، على إثرها انفرد بالحارس المغلوب على أمره، ليوقع على الهاتريك الشخصي بالنسبة له والهدف الخامس للبايرن، وسط ذهول وحسرة مشجعي توتنهام، الذين غادروا المدرجات قبل انتهاء الوقت الأصلي بخمس دقائق.
وسجل ليفاندوفسكي السادس في الدقيقة 83، ثم نجم المباراة الأول جنابري بالهدف الشخصي الرابع له والسابع للبايرن بتسديدة من خارج منطقة الجزاء.
وبهذا الفوز رفع بايرن ميونخ رصيده للنقطة السادسة في صدارة المجموعة، بينما توقف رصيد توتنهام عند نقطة واحدة في قاع المجموعة.