كل الصفحات ماعدا الرئيسية

رجل أمن يقاضي سلمان الفرج نجم نادي الهلال السعودي بعد دفعه إثر نهاية مواجهة أوراوا


رجل أمن يقاضي سلمان الفرج نجم نادي الهلال السعودي بعد دفعه إثر نهاية مواجهة أوراوا


لم تمر الأزمة التي وقعت بين سلمان الفرج لاعب الهلال السعودي، وأحد رجال الأمن في ملعب جامعة الملك سعود، مرور الكرام حيث بدأ الأخير إجراءات مقاضاة اللاعب.
الأزمة وقعت عقب نهاية مواجهة الزعيم أمام أوراوا ريدز الياباني في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا في التاسع من الشهر الحالي حيث اتجه اللاعب إلى المدرجات للاحتفال مع الجماهير.
وأثناء الاحتفال قام الفرج بإنزال ابن اللاعب "ناصر الشمراني" الذي كان موجودا في المدرجات، إلى أرض الملعب إهدائه قميصه وهو ما يخالف القواعد الأمنية، ليقوم رجل الأمن بمحاولة منعه إلا أن لاعب الزعيم دفعه بيده وأصر على تنزل الطفل.
صحيفة "عكاظ" كشفت تطورات الأزمة، لكنها لم تفصح عن اسم سلمان الفرج، مكتفية بقول "لاعب دولي لأحد عملاقي العاصمة"، مؤكدة أن القضية وصلت للجهات المسؤولة في ظل رفض رجل الأمن التنازل.
وقال أحمد الشمري شقيق رجل الأمن، للصحيفة: "شقيقي فوجئ بدفع واعتداء من اللاعب دون احترام منه لرجل الأمن، حيث كان يريد إنزال أحد الأطفال من أجل التصوير معه رغم أن نزول الجماهير إلى الملعب ممنوع، ورغم محاولات شقيقي تنبيه اللاعب بعدم الدفع إلا أنه لم يأبه بذلك واستمر بإنزال يد شقيقي أكثر من مرة عندما حاول منعه من إنزال الطفل".
وأضاف: "اللاعب لم يعتذر لشقيقي، والصورة السيلفي المنتشرة عبر مواقع التواصل التي أظهر اللاعب من رجل أمن غير صحيحة، ومن ظهر بها هو رجل أمن آخر وليس شقيقي".
شقيق طرف الأزمة تابع: "شقيقي قام برفع قضية على اللاعب عن طريق جهة عمله، التي استدعته وأخذت أقواله ورفعت القضية إلى الجهات المختصة، هو فقط خشى أن يلحق خروجه للإعلام ضرر في عمله، خاصة أنه ليس له علاقة بالكرة وليس لديه أي ميول رياضية".
وعن مطالب شقيقه، أوضح: "ما حدث لا يليق بقامة رجل أمن، وكان من المفترض على اللاعب احترام البدلة التي يرتديها شقيقي، الآن أخي يريد حقه الذي يكفله له النظام والقانون، وسيواصل مطالباته إلى أن يرد اعتباره".
يذكر أن المباراة كانت قد انتهت بفوز الهلال بهدف وحيد، سجله البيروفي أندريه كاريلو في الدقيقة 60.
وتتواجد بعثة الزعيم حاليا في اليابان، استعدادا لخوض لقاء الإياب في 24 من نوفمبر الحالي، على ملعب سايتاما.