كل الصفحات ماعدا الرئيسية

جاريث بيل: ملعب سانتياجو بيرنابيو هو أفضل مكان تتلقى فيه صافرات الإستهجان


جاريث بيل: ملعب سانتياجو بيرنابيو هو أفضل مكان تتلقى فيه صافرات الإستهجان


قال جاريث بيل نجم فريق نادي ريال مدريد الإسباني أنه تعلم كيف يتعامل مع صافرات الاستهجان التي يتلقاها أحيانا من جانب جمهور ملعب سانتياجو بيرنابيو معقل النادي الملكي.
وتلقى النفاثة الويلزية صافرات الاستهجان من جانب جماهير الميرينجي في أكثر من مباراة، وذلك تعبيرا عن غضب الأنصار من سلوك اللاعب البالغ من العمر 30 عاما وعدم تركيزه على عمله مع نادي العاصمة الإسبانية.
وتسبب بيل في المزيد من الجدل من خلال احتفاله بتأهل منتخب ويلز إلى نهائيات يورو 2020، بحمله علما لبلده مكتوبا عليه "الأولويات بالترتيب: ويلز. الجولف. ريال مدريد"، وهو ما أثار حفيظة مشجعي اللوس بلانكوس.
بيل قال خلال مقابلة مع قنوات بي تي سبورت قائلا "المرة الأولى التي سمعت فيها الصافرات، كانت بمثابة الصدمة قليلا، كنت متفاجئا. لم أعرف حقا كيفية التعامل معها. ولكن بينما أنا أكبر في السن، فأنت تستوعب كيفية احتوائها. الآن، أنا فقط أتجاهلها".
وارتبط النجم الويلزي بالعودة لفريقه السابق توتنهام، كما أن البرتغالي جوزيه مورينيو حاول ضمه سابقًا لفريق مانشستر يونايتد وقال له بعد أحد اللقاءات الودية السابقة بين ريال مدريد ومانشستر يونايتد: ”لا أستطيع شراءك لكونك لا تتحدث“.
وحول سعيه نحو تغيير رأي الناس فيه، قال "على أن أواصل العمل بجد وأظهر للجماهير ما أنا قادر على فعله. في النهاية، تتوقف الصافرات وأنت تواصل مسيرتك المهنية، كما هو الحال دائما".