كل الصفحات ماعدا الرئيسية

الإتحاد الإنجليزي يمنح نادي ليفربول الإذن بوضع شعار كأس العالم للأندية على قميصه


الإتحاد الإنجليزي يمنح نادي ليفربول الإذن بوضع شعار كأس العالم للأندية على قميصه


أعلنت وسائل إعلام إنجليزية أن نادي ليفربول، من المقرر أن يرتدي شارة الفائز ببطولة كأس العالم للاندية على قمصانهم في مباراة واحدة فقط بالدوري الإنجليزي الممتاز.
وتوج الريدز بكأس العالم السبت الماضي بعد الفوز على فلامينغو البرازيلي بهدف دون رد سجله روبرتو فيرمينو بالبطولة التي أقيمت في قطر.
ولهذا يحق للنادي الإنجليزي ارتداء شعار أبطال كأس العالم للأندية على قمصانهم، في دوري أبطال أوروبا، لبقية هذا الموسم والموسم القادم أيضا، قبل تتويج بطل جديد.
ولكن قواعد الدوري الإنجليزي الممتاز، فرضت تقديم طلبا رسميا من الريدز لإضافة شعار أي شيء مختلف عن الشعارات المسجلة للمنافسة المحلية.
وبالفعل قدم فريق ليفربول أبطال دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي ومونديال الأندية، طلبا للاتحاد، ويبدو أنه منح إذن وضع الشعار ولكن لمباراة واحدة في الدوري.
ووفقا لتقرير نشرته صحيفة "Telegraph" الإنجليزية، اليوم الأربعاء، ستكون هذه المباراة الذي يضع فيها ليفربول شعار المونديال، أمام وولفرهامبتون، في أنفيلد يوم 29 من شهر ديسمبر الحالي.


ولكن قد يواجه الريدز سباقا مع الزمن للحصول على الشارة والقمصان التي تم إعدادها خصيصا لتلك المباراة المرتقبة.
وقيل إن الاتحاد الدولي لكرة القدم يخطط لاستضافة حفل رسمي لتقديم الشارة إلى ليفربول وتزعم الصحيفة أن ليفربول لم يتسلم الشعار من الهيئة الحاكمة للعبة، بسبب انشغاله بجدول الأعياد.
وقال متحدث باسم «FIFA» لموقع ليفربول معلقا على الشارة: "وفقا لإرشادات الاستخدام، يمكن للفريق الفائز أن يرتدي شارة أبطال العالم من فيفا، من اليوم الذي يصبح فيه بطلا حتى نهائي النسخة المقبلة من المنافسة ولا يجوز استخدام الشارة إلا في الفريق الرسمي الحالي لليفربول وقمصانه المعلنة".
وتابع: "هذا يعني أنه لا يجوز استخدام شارة أبطال العالم في إصدارات القمصان السابقة أو قمصان التدريب أو الملابس الرياضية أو أي منتجات أخرى".
وسبق لمانشستر يونايتد في موسم 2008/2009 عندما فاز مانشستر يونايتد بكأس العالم للأندية حصلوا على الإذن بارتداء شعار الأبطال، في مباريات كأس الاتحاد الإنجليزي.
وستظهر شارة الأبطال على قميص الريدز في منافسات دوري أبطال أوروبا، والتي سيواجه فيها ليفربول نظيره أتلتيكو مدريد في دور الـ 16، في شهري فبراير ومارس.