كل الصفحات ماعدا الرئيسية

رونالدو غاضب من طريقة لعب ماوريسيو ساري في يوفنتوس


رونالدو غاضب من طريقة لعب ماوريسيو ساري في يوفنتوس


ذكرت تقارير صحفية أن البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس يشعر بغضب شديد من طريقة لعب مدربه ماوريسيو ساري والتي تسببت بخسارة السوبر الإيطالي أمام لاتسيو.
وخسر يوفنتوس أمام لاتسيو بطولة كأس السوبر الإيطالي التي أقيمت في السعودية بثلاثية مقابل هدف، في مباراة لم يستطع رونالدو أن يسجل فيها.
وأشارت صحيفة "La Republica" الإيطالية إلى أن رونالدو انتقد ساري، بعدما أخرج غونزالو هيغوايين خلال المباراة التي خسرها الفريق بالمملكة العربية السعودية.
وقالت الصحيفة إن رونالدو يرى أن الفريق كان عشوائيا ولم يصل للمرمى بطريقة منظمة، وأن خروج هيغوايين أفقد المجموعة الشراسة الهجومية.
وشعر رونالدو طوال المباراة بالعزلة لعدم وصول الكرة له، ما جعله يعود إلى الخلفمن أجل بناء اللعب مع تعليمات طوال المباراة لزملائه بالتقدم.
وأشارت وسائل الإعلام الإيطالية إلى أن رونالدو ثار في غرف الملابس بعد المباراة ووجه حديثه إلى الجميع، وطالبهم بتحسين مستواهم في الفترة المقبلة، من أجل استعادة الانتصارات مرة أخرى.
وأنهى رونالدو عام 2019 بأسوأ معدل تهديفي له بالعقد الأخير بعد تسجيله 39 هدفا فقط على مدار أشهر العام الحالي.
ويعد هذا الرقم هو أسوأ معدل له منذ عام 2009 الذي أحرز به 29 هدفا فقط، وهو الذي شهد انتقاله من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد.
وكان أفضل معدلات رونالدو، بحسب ما ذكرت صحيفة "سبورت" الكتالونية، في عام 2013 حيث استطاع خلاله تسجيل 69 هدفا.
ويعد عام 2019 هو العام الثاني على التوالي الذي ينخفض فيه عدد أهداف مهاجم يوفنتوس عن 50 هدفا، وهو أمر لم يحدث منذ عام 2011، ما يؤكد مدى الانخفاض التدريجي الذي يعانيه البرتغالي في مستواه الفني.