كل الصفحات ماعدا الرئيسية

ساسولو يقدم هدية ثمينة لإنتر ميلان ويتعادل مع يوفنتوس بالدوري الإيطالي


ساسولو يقدم هدية ثمينة لإنتر ميلان ويتعادل مع يوفنتوس بالدوري الإيطالي


نجح ساسولو في إيقاف قطار يوفنتوس السريع في الدوري الإيطالي، وأجبره على التعادل بهدفين لكل جانب لحساب الجولة الرابعة عشر من السيري آ.
ماوريتسيو ساري، مدرب يوفنتوس أعطى بداية نادرة لإيمري تشان في خط الوسط رفقة ميراليم بيانيتش ورودريجو بينتانكور، بينما اختار الثنائي كريستيانو رونالدو وجونزالو هيجواين للخط الأمامي على حساب باولو ديبالا.
يوفنتوس بدأ مهاجما وهدد مرمى ساسوولو بتسديدة قوية من بينتانكور تصدى لها الحارس في الدقيقة السادسة، ثم جاءت رأسية بونوتشي فوق العارضة بقليل.
الضيوف أكدوا وجودهم بعدها مباشرة بتسديدة قوية من ركلة حرة مباشرة تصدى لها جيانلويجي بوفون بثبات، وأبعدها بعيدا عن مرماه.
محاولات يوفنتوس استمرت، وكاد هيجواين أن يفتتح التسجيل بتسديدة على الطائر داخل منطقة الجزاء بالدقيقة 16، ولكن مرت بمحاذاة القائم الأيمن.
ساسوولو استمر في محاولاته الخطيرة، وسدد الجناح جيريمي بوجا أعلى مرمى بوفون بقليل بعد هجمة منظمة انتهت به داخل منطقة جزاء السيدة العجوز.
يوفنتوس افتتح التسجيل بعدها مباشرة عبر بونوتشي الذي تقدم وسدد قوية بالدقيقة 20 هزت شباك الضيوف وفكت الصمود الذي لم يدم طويلا.
التعادل عبر ساسولو لم يتأخر وجاء بعد دقيقة واحدة عندما مرر كابوتو بمهارة لبوجا الذي وضعها بشكل مهاري رائع فوق بوفون إلى الشباك.
رجل رائع ورجل مخيب | يوفنتوس وساسوولو
جونيور تراوري كاد يعطي التقدم للضيوف من رأسية مرت فوق العارضة والقائم الأيسر بمليمترات قليلة، ليستمر ساسوولو في خطورته.
ساسولو تقدم عبر كابوتو بالدقيقة 47 عبر خطأ أولا من ماتياس دي ليخت في إبعاد الكرة، ثم فشل بوفون بالتعامل مع تسديدته لتسكن المرمى.
رونالدو كاد يتعادل بعدها مباشرة من ركلة حرة ثابتة، ولكن الحارس الشاب ستيفانو دوراتي أبعدها بمهارة نحو الركنية، دوراتي مرة أخرى بعدها مباشرة تصدى لكرة أخرى من هيجواين ببراعة كبيرة.
في الدقيقة 57 طلب يوفنتوس ركلة جزاء بعد جذب تعرض له الثنائي هيجواين ودي ليخت في منطقة الجزاء، ولكن الحكم رفض مطالبات لاعبي البيانكونيري، وأمر باستمرار اللعب.
رونالدو نجح في تسجيل الهدف الثاني ليوفنتوس بالدقيقة 61، ولكن الهدف تم إلغائه بداعي التسلل، القرار الذي أكدته تقنية الفيديو.
دخول ديبالا بديلا صنع الفارق ليوفنتوس، فتحصل الأرجنتيني على ركلة جزاء بالدقيقة 67 تكفل بها رونالدو بنجاح في شباك ساسوولو.
رونالدو تكفل بإنقاذ الضيوف من هدف عبر ديبالا بعدما تصدى لتسديدة زميله المتجهة للمرمى بتمركزه الخاطئ أمام المرمى، ثم بعدها تألق الحارس هذه المرمى وأبعد انفرادا من ديبالا نفسه.
دوراتي كاد يكرر نفس خطأ بوفون بعدما سقطت كرة آرون رامسي من يده واتجهت نحو المرمى، ولكنه لحق بها قبل الخط النهائي.
النتيجة رفعت رصيد يوفنتوس إلى 36 نقطة في الصدارة، بانتظار مباراة إنتر وسبال، بينما ساسوولو وصل إلى 14 نقطة.