كل الصفحات ماعدا الرئيسية

فيرمينو يؤهل ليفربول لملاقاة فلامينغو في نهائي كأس العالم للأندية بعد تخطي مونتيري


 فيرمينو يؤهل ليفربول لملاقاة فلامينغو في نهائي كأس العالم للأندية بعد تخطي مونتيري


حقق ليفربول فوزا صعبا في آخر الدقائق على مونتيري المكسيكي بهدفين مقابل هدف واحد ليتأهل إلى نهائي كأس العالم للأندية.
وسيلاقي ليفربول فلامنجو البرازيلي في نهائي منتظر من العالم كله، بعدما نجح أبطال أمريكا الجنوبية في إقصاء بطل أسيا الهلال السعودي مساء أمس.
وبدأت المباراة بشكل متكافئ في ظل غياب فيرجيل فان دايك وجلوس ساديو ماني على دكة البدلاء، حيث ظهر مونتيري بتوازن كبير.
وفي الدقيقة الحادية عشر نجح ليفربول في تسجيل الهدف الأول بأقدام نابي كيتا بعد لمسة مميزة من محمد صلاح وضعه بها أمام المرمى ليسجل الهدف الأول للريدز.
وسريعا، وقبل انقضاء 3 دقائق فقط بعد هدف بطل أوروبا، نجح روجيليو فونيس موري في تسجيل هدف التعادل بعد كرة عرضية ترجمها بنجاح في الشباك.
وحاول ليفربول خلال الشوط الأول تسجيل هدف التقدم الثاني، مقابل محاولات أقل حدة من قبل الفريق المكسيكي، ولكن مرت جميعها دون إحداث جديد.
ولم يشهد الشوط الأول أي تغير بعد الهدفين، لينتهي على وقع التعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، في انتظار شوط ثان أكثر بوحا بالتفاصيل.
وفي الشوط الثاني ظهر مونتيري بشكل أكثر خطورة، مما اضطر ليفربول إلى أخذ الأمور بجدية أكبر والبحث عن هدف قتل المباراة.
وأقحم يورجن كلوب النجم السنغالي ساديو ماني، حيث دخل بدلا من شاكيري لتبدأ محاولات ليفربول في أخذ شكل أكثر خطورة وخصوصا بعد إقحام روبيرتو فيرمينو.
وبينما كانت تمر المباراة نحو الأشواط الإضافية، روبيرتو فيرمينو في تسجيل هدف الفوز في الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ليطير بليفربول إلى النهائي، ويضرب موعدا مع فلامنجو البرازيلي في مباراة ينتظر منها عشاق كرة القدم الكثير.