كل الصفحات ماعدا الرئيسية

في أول اختبار بعد إيمري.. أرسنال يسقط في فخ التعادل أمام نورويتش


في أول اختبار بعد إيمري.. أرسنال يسقط في فخ التعادل أمام نورويتش


وقع فريق أرسنال في فخ التعادل أمام نظيره نوريتش سيتي في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم ضمن لقاءات الجولة 14 من الدوري الإنجليزي.
جاء هذا التعادل ليكون السابع لأرسنال في الدوري الإنجليزي كثاني أكثر فريق يتعادل بعد ولفرهامبتون الذي تعادل في سبع مناسبات.
بدأت المباراة بقوة من قبل أرسنال الذي هدد مرمى فريق نوريتش سيتي برأسية من موستافي تجاه الشباك لولا تدخل أحد المدافعين وابعاده للكرة في الدقيقة 10.
وحصل موستافي على فرصة جديدة للتسجيل في الدقيقة 19 وقابل كرة عرضية من ركنية وسدد الكرة رأسية في يمين المرمى لولا تألق حارس المرمى لكانت الهدف الأول لأرسنال.
وعلى عكس سير اللقاء سجل اللاعب تيمو بوكي الهدف الأول لصالح أصحاب الأرض من تسديدة قوية من على حدود المنطقة غيرت اتجاهها وسكنت شباك لينو في الدقيقة 22.
وحصل أرسنال على ركلة جزاء في الدقيقة 28 من عمر اللقاء ليحصل على فرصة لتعديل النتيجة وبالفعل يعدلها أوباميانج قبل أن يعيد الحكم الكرة بسبب وقوف الجابوني في منتصف الطريق قبل التسديد والتلاعب بالحارس، ليسجلها من جديد في المرة الثانية أيضا.
وقبل انتهاء الشوط الأول أضاف نادي نوريتش سيتي الهدف الثاني عن طريق اللاعب تود كانتويل الذي سدد بعدما تلقى تمريرة على حدود المنطقة وسكنت كرته شباك لينو من الجانب الأيمن في الدقيقة الثانية من الوقت بدل من الضائع.
وعادل أوباميانج النتيجة من جديد في الشوط الثاني بالتحديد في الدقيقة 57 بعد ركنية ضلت الرؤوس ووجدها النجم الجابوني وسددها بقوة في مرمى نوريتش على يسار تيم كارول حارس مرمى أصحاب الأرض.
ومنع لينو من جديد هدفا آخر في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء ارتدت من أقدام الدفاع بعد تسديدة قوية من نوريتش سيتي الذي سيطر على نهاية المباراة.
وحاول من جديد فريق نوريتش بعد خطأ ساذج من دفاع فريق أرسنال وسدد اللاعب مكلين الكرة بعد انفراده بالحارس وأنقذها لينو وارتطمت بالقائم قبل أن تتحول لركنية.