كل الصفحات ماعدا الرئيسية

بعد غياب شهر لذاكرة الإنتصارات.. ميلان يعود بفوز صعب على بارما بالدوري الإيطالي


بعد غياب شهر لذاكرة الإنتصارات.. ميلان يعود بفوز صعب على بارما بالدوري الإيطالي


خطف ميلان فوزا عصيبا وبشق الأنفس من مضيفه بارما بهدف نظيف، في المباراة التي جمعت بينهما مساء الأحد على ملعب تارديني ضمن الجولة الرابعة عشر من الدوري الإيطالي.
الروسونيري سيطر على مجريات المباراة بصورة شبه كاملة إلا أن العقم الهجومي تواصل لدى كتيبة ستيفانو بيولي، إذ أضاع الفريق عددا من الفرص مع غياب نسبي لعملية الصناعة والابتكار الهجومي.
هاكان تشالهانوجلو كان هو المصدر الأكثر خطورة بالنسبة للميلان على مرمى بارما، ولكن تسديداته المميزة وجدت الحارس لويجي سيبي بالمرصاد، والذي أيضا كان من نجوم المباراة.
لكن في الدقيقة 87 تمكن أخيرا تيو هيرنانديز من أن يدرك هدف الانتصار إلى ميلان بعد متابعته لتسديدة تصدى لها سيبي، ليسكنها بقدمه اليسرى في الشباك ويخلع القميص احتفالا بفك النحس الهجومي واقتناص ثلاث نقاط غالية للغاية.
ورغم الفوز، إلا أن الأزمة الهجومية واضحة مما قد يزيد من احتمالية التعاقد مع زلاتان إبراهيموفيتش في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، فسيكون بذلك هو طوق النجاة في ظل التراجع الغريب جدا لمستوى كريشتوف بيونتيك المهاجم الأول في قائمة ميلان.
بارما، وعلى الرغم من كونه أحد المفاجآت السارة للكالتشيو هذا الموسم، إلا أنه لم يشكل خطورة تذكر على مرمى دوناروما، ولا سيما في الشوط الثاني، إذ تراجع الفريق بصورة شبه كاملة إلى الخلف واكتفى بالدفاع أمام الطوفان الهجومي لميلان.
النتيجة رفعت رصيد ميلان إلى النقطة 17 ليتقدم إلى المركز العاشر بالتساوي مع تورينو، ويقلص الفارق بينه وبين المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا إلى 8 نقاط، بينما تجمد رصيد بارما عند النقطة 18 في المركز الثامن.