كل الصفحات ماعدا الرئيسية

رونالدو وديبالا يقودان يوفنتوس لصدارة الدوري الإيطالي بثنائية في سامبدوريا


رونالدو وديبالا يقودان يوفنتوس لصدارة الدوري الإيطالي بثنائية في سامبدوريا


حقق يوفنتوس انتصارا هاما على حساب مضيفه سامبدوريا بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت بينهما لحساب الجولة السابعة عشر من الدوري الإيطالي.
ومنح كرستيانو رونالدو الصدارة لليوفي برأسية خرافية، تلك التي سجل بها الهدف الثاني بعدما سجل الأرجنتيني باولو ديبالا هدف التقدم الأول.
وبدأت المباراة بضغط كبير من يوفنتوس أمام تحفظ وأداء متوازن من فريق المخضرم كلاويو رانييري الذي يقدم أداء جيدا في الفترة الأخيرة.
وفي الدقيقة التاسعة عشر نجح باولو ديبالا في تسجيل الهدف الأول بطريقة رائعة عبر تسديدة يسارية من لمسة واحدة سكنت الزاوية اليمنى لحارس سامبدوريا.
وبذلك واصل ديبالا تألقه هذا الموسم بقميص السيدة العجوز حيث أنه أكثر لاعب حسما للنقاط في الدوري الإيطالي هذا الموسم أداء وأرقام.
وفي الدقيقة الخامسة والثلاثين نجح جيانلوكا كاباري في تسجيل هدف التعادل لصالح سامبدوريا ليشعل الأجواء ويعود بالمباراة إلى نقطة البداية.
وقبل لحظات من انقضاء شوط المباراة الأول، نجح صاروخ ماديرا كرستيانو رونالدو في تسجيل واحد من أهداف الزمن الجميل بارتقاء خرافي ورأسية غلى طريقته الخاصة.
وعلى ذلك، انتهى شوط المباراة الأول بتقدم يوفنتوس بهدفين مقابل هدف واحد في 45 دقيقة من متعة الدوري الإيطالي في أوج عطائه هذا الموسم.
وفي الشوط الثاني لم تختلف الأمور كثيرا، ولكن سامبدوريا أظهر شجاعة أكبر وحاول بجدية البحث عن هدف التعادل من أجل الخروج بنقطة من مباراة أمام بطل المسابقة.
وحصل جيانلوكا كاباري صاحب هدف سامبدوريا الوحيد على بطاقة حمراء في الأنفاس الأخيرة من المباراة، ليكمل أصحاب الأرض المباراة بـ 10 لاعبين.
ومع تعدد المحاولات لم تتغير النتيجة، لتنتهي المباراة على وقع انتصار يوفنتوس وصعوده مؤقتا لصدارة الدوري الإيطالي التي خطفها من إنتر.