القائمة الرئيسية

الصفحات

هل كان مارسيلو يبكي علي مقاعد البدلاء في مباراة إشبيلية؟ صورة


هل كان مارسيلو يبكي علي مقاعد البدلاء في مباراة إشبيلية؟ صورة


أثار البرازيلي مارسيلو الظهير الأيسر لفريق ريال مدريد، تساؤلات جماهير النادي الملكي، بعدما ظهر وكأنه كان يبكي على مقاعد بدلاء فريقه، خلال مباراة إشبيلية بالدوري الإسباني.
النادي الملكي كان فاز على إشبيلية بهدفين لهدف، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب "سانتياجو برنابيو" مساء أمس السبت، ضمن لقاءات الجولة الـ20 من الدوري الإسباني .
مارسيلو كان قد بدأ اللقاء، بشكل أساسي، لأول مرة بعد تعافيه من الإصابة، ولعب لمدة 70 دقيقة، قبل أنّ يخرج في الدقيقة 70 ويحل فيرلاند ميندي بدلا منه؛ وقدم أداء جيدا إلى حد ما.
وعندما جاءت الكاميرا على مارسيلو، وهو يجلس على مقاعد البدلاء، بدا الدولي البرازيلي وكأنه كان يبكي.
مارسيلو على مقاعد بدلاء ريال مدريد
الأمر أثار تساؤلات جماهير ريال مدريد، في ظل عدم تسليط الصحافة الإسبانية الضوء على هذا الأمر، وكذلك عدم تعليق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الملكي على تلك اللقطة.
ويرصد لكم "بطولات" بعض تعليقات جماهير ريال مدريد والتي جاءت كالتالي:
البداية مع مشجع كتب: "مارسيلو كان يبكي اللعنة لماذا؟ ".
وكتب آخر: "هل كان مارسيلو يبكي ؟".
وعلق آخر ساخرا: "لا أظن أنّ مارسيلو كان يبكي، يبدو لي أنه كان يتعرق".
وكتب أحدهم: "بكاء مارسيلو، كسر قلبي! ".
وأخيرا كتب مشجع آخر: "مارسيلو يبدو وكأنه كان يبكي! ".

هل اعجبك الموضوع :