كل الصفحات ماعدا الرئيسية

بعد أنباء عدم حضور محمد صلاح حفل جوائز الكاف.. تعاطف في مصر مع ساديو ماني


بعد أنباء عدم حضور محمد صلاح حفل جوائز الكاف.. تعاطف في مصر مع ساديو ماني


تترقب جماهير الكرة في إفريقيا احتفالية تسليم جوائز الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" لعام 2019 التي تستضيفها مدينة الغردقة المصرية على ضفاف البحر الأحمر.
ويتنافس الثلاثي المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني لاعبا فريق ليفربول والجزاري رياض محرز لاعب فريق مانشستر سيتي على لقب أفضل لاعب في إفريقيا للعام المنقضي.
وترددت أنباء عن عدم حضور النجم المصري محمد صلاح؛ غضبا من تسريب أنباء حول عدم فوزه باللقب للعام الثالث على التوالي، وهو ما جعل قطاعا كبيرا من الجماهير المصرية يتعاطف مع ساديو ماني.
ونشر صلاح صورا لعائلته معه في مدينة ليفربول بعد وصولهم من مصر في زيارة للاعب، ما يمهد لعدم حضوره.
خطاب ليفربول
أرسل نادي ليفربول الإنجليزي خلال الساعات الماضية خطابا للاتحاد الإفريقي لإخطاره بتوفير حراسة خاصة للنجم السنغالي ساديو ماني لحضوره إلى مصر والتواجد في حفل أفضل لاعب في إفريقيا.
ولم يتطرق خطاب ليفربول على الإطلاق لمسألة حضور محمد صلاح زميل ماني بالفريق والفائز بآخر لقبين كأفضل لاعب في قارة إفريقيا.
وأعلن الكاف في وقت سابق توفير طائرة خاصة في مطار هيثرو في العاصمة البريطانية لندن للاعبين الثلاثة المرشحين للتتويج بلقب أفضل لاعب في قارة إفريقيا للحضور إلى مطار الغردقة ثم العودة بعد الحفل مباشرة.
ترددت أنباء قوية في الساعات الماضية حول غياب محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي عن الحفل بعد علمه بعدم الفوز بالجائزة وهو ما أثار غضبه.
وحاول مسؤولو الاتحاد المصري وكامل أبو على رئيس الشركة الراعية للحفل التواصل مع صلاح من أجل إقناعه بالحضور إلى مصر لعدة اعتبارات على رأسها أن مصر بلده وهي التي تستضيف الحفل، وغيابه سيكون ضربة قوية للاحتفالية.
وكتب الصحفي الإنجليزي إد أرونز مندوب صحيفة "جارديان" البريطانية عبر حسابه على موقع تويتر: "صلاح لن يحضر غدا احتفالية جوائز كاف، ومن المقرر أن يفوز بالجائزة ساديو ماني للمرة الأولى".
ورفض كامل أبو على رئيس الشركة الراعية للحفل في تصريحات خاصة ل"إرم نيوز" تأكيد أو نفي حضور صلاح، مؤكدا أن الشركة بالاتفاق مع كاف بذلت كل الجهد لتذليل أي عقبات أمام وجود الثلاثي المرشح للتتويج بلقب أفضل لاعب.
,ازداد تعاطف المصريين مع ساديو ماني بعد تصاعد أنباء غياب محمد صلاح عن الحفل وهو الأمر الذي زاد الأنباء حول اقتراب ماني من التتويج بالجائزة.
وربط البعض بين موقف ماني في العام الماضي حين أصر على السفر إلى بلاده السنغال لحضور حفل أفضل لاعب في القارة السمراء، رغم علمه بأن محمد صلاح الأقرب للتتويج بالكرة الذهبية كأفضل لاعب.
وطالب الإعلامي مدحت شلبي، صلاح، بالحضور للحفل احتراما لزميله الذي سانده في حفل العام الماضي.
وانضم الإعلامي أحمد شوبير، لاعب منتخب مصر السابق للداعين لحضور صلاح احتراما لزميله، وقال عبر برنامجه على قناة أون سبورت إن عدم حضور صلاح سيكون أمرا مزعجا.
وزادت شعبية ساديو ماني في مصر خلال الشهور الأخيرة بعد عدة أمور قام بها ماني في أثناء بطولة كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في مصر خلال عام 2019 وتعامله المميز مع الإعلام، وأيضا استقباله فتاة مصرية في مران السنغال بخلاف مقطع الفيديو الذي انتشر له ببطولة العالم للأندية وهو يؤكد أن صلاح ملك مصر ويشدد على قوة علاقته بصلاح.
وغرد عماد أسامة: "هو ساديو ماني مراحش بلده السنغال ليه ساعة حفل جائزة أحسن لاعب في إفريقيا اللي خدها صلاح؟ ايه اللي كان يجبره يطلع ويرقص ويغني معاه؟ راح عشان بيحترمه كزميل وميخليش شكل بلده وحش ويقولوا مراحش عشان عارف أنه مش هيكسب، ماني من حقه جائزة أحسن لاعب في إفريقيا أحسن من صلاح السنة دي".
وقال النجم السنغالي الحاج ضيوف عبر تصريحات لمواقع سنغالية إنه واثق في تتويج ساديو ماني بالكرة الذهبية في إفريقيا هذه المرة مؤكدا أنه الأحق بالتتويج.
وأكد النجم النيجيري نوانكو كانو عبر تصريحات صحفية أيضا، أن ماني الأقرب للتتويج بلقب أفضل لاعب في قارة إفريقيا، وسيحصل على الكرة الذهبية في العام المنقضي خاصة أنه قدم أداء مبهرا.