كل الصفحات ماعدا الرئيسية

فالفيردي يتحدث عن المرشح للفوز بالدوري الإسباني.. ومغامرته القادمة


فالفيردي يتحدث عن المرشح للفوز بالدوري الإسباني.. ومغامرته القادمة


أكد المدرب الإسباني إرنستو فالفيردي أنه كان محظوظا بتولي تدريب فريق برشلونة الإسباني في السنوات الماضية قبل أن يقال من منصبه في الأسابيع الماضية لسوء النتائج ويتعاقد النادي الكتالوني مع مواطنه كيكي سيتيين.
وبدأ فالفيردي حديثه، قائلا: "لماذا رحلت؟ هذا السؤال لا يوجه لي، ولكن هناك جزءا من وظيفتنا يجب أن تتقبله".
وأردف فالفيردي عن صدارة ريال مدريد لليجا، قائلا: "في الموسم الحالي ريال مدريد فريق قوي ويركز كثيرا في الليجا وجميع الأندية ستترك لك بصمتها، وتدريبي للبارسا كان حظا رائعا، وكنت لاعبا وأعلم ما يعنيه الأمر عندما تذهب لناد من هذا المستوى، وأشعر بالسعادة لكوني تواجدت هناك".
واستكمل إرنستو حديثه: "وعندما تبرم العقود تعلم أن الأضواء قد سلطت عليك لشهرة النادي، وبداية من هذه اللحظة تقرر النتائج ونعلم أن المدرب هو المسؤول عن كل شيء".
ورد فالفيردي على مسألة شعوره بظلم في النادي الكتالوني، قائلا: "لا أفكر في هذا الأمر، وفي معاملتي بطريقة غير عادلة، يجب أن أتجنبه، والأمر بمثابة طي صفحة، وفي النهاية نحن فكر فيما حدث ولماذا، علينا التفكير ناحية الأمام وليس للخلف".
وعن تكرار تحقيقه للألقاب، علق فالفيردي: "عندما يكرر المدرب الألقاب يفكر بأن الأمر هكذا، والليجا هي البطولة التي ستخبرك كيف تعمل خلال الموسم، وفي ليفربول كانوا يتصرفون بجنون لأنهم سيفوزون بالدوري بعد عدة سنوات، وإذا كانوا قد حصلوا عليه في العشر سنوات الماضية لكانوا فكروا في أمر آخر".
وتطرق فالفيردي للحديث عن حبه للبارسا كونه قليلا مقارنة بأتلتيك بلباو، قائلا: "بطولة السوبر الأوروبي التي فزنا بها تعني الكثير، لا سّيما في ظل الشعور بعدم الفوز بأي بطولة خلال فترة طويلة، وأتلتيك لديه شيء قوي وجو داخلي رائع من العمل وراحة كبيرة، وبالنسبة لي كانت الأفضل لما فعلته ووجدته هنا خلال مسيرتي".
واختتم فالفيردي حديثه بالرد على مسألة عودته لتولي تدريب بلباو وخوض مرحلة ثالثة معهم، قائلا: "هناك مدربون شباب مثل جاريتانو واتكسبيريا وإرولا، وهذه هي اللحظة المناسبة لهم، لقد حصلت على فرصتي".