كل الصفحات ماعدا الرئيسية

اشتباه بإصابة فلورنتينو بيريز وإريك أبيدال بفيروس كورونا


اشتباه بإصابة فلورنتينو بيريز وإريك أبيدال بفيروس كورونا


كشفت وسائل إعلام إسبانية أن "فلورنتينو بيريز" رئيس ريال مدريد الإسباني قد يكون أصيب بفيروس كورونا بعدما التقى ماوريسيو غوميز دي ماتيوس نائب رئيس نادي فلامنغو البرازيلي، الذي تبين أنه مصاب بفيروس كورونا.
وأعلن فلامنغو إصابة ماوريسيو غوميز دي ماتيوس، بعدما خضع لاختبارات طبية في الساعات الماضية، وكانت النتيجة إيجابية.
وقبل أيام، كان ماوريسيو غوميز دي ماتيوس في إسبانيا، حيث التقى بفلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد، وإيريك أبيدال السكرتير الفني لبرشلونة، حيث من الممكن أن يكون قد نقل المرض إليهما أو لأحدهما، خاصة أن أعراض فيروس كورونا تظهر متأخرة.
وفي رحلته إلى إسبانيا، كان رودولفو لانديم رئيس فلامنغو والنائب الثاني غستافو أوليفيرا مع ماوريسيو غوميز دي ماتيوس.
وبحسب ما ذكرت صحيفة "MARCA"، فإن ماوريسيو غوميز دي ماتيوس ربما نقل الفيروس لمسؤولين آخرين غير بيريز وأبيدال، مثل رامون بلانيس المدير الرياضي لبرشلونة، وفرانك كاربو مدير الإدارة الرياضية وجوردي مور.


من جهته، أعلن ديبورتيفو آلافيس الإسباني، أحد أندية الدوري الإسباني، الدرجة الأولى، إصابة عضوين من طاقمه التقني بفيروس كورونا؛ بعد الاختبارات التي أجراها، وأكد الفريق تعليق كل الأنشطة في انتظار إجراء مزيد من الاختبارات على أعضاء النادي.
وجاء في بيان النادي: "على إثر الاختبارات التي أجريت على أعضاء ديبورتيفو آلافيس بسبب الوضعية الحالية بالنسبة لفيروس كورونا، تم اكتشاف حالتين إيجابيتين لعضوين من الطاقم التقني، وهما حاليا في وضعية جيدة".
وأضاف البيان: "سيتم إجراء اختبارات على كل لاعبي الفريق، ومنطقيا تم إلغاء كل التدريبات لغاية معرفة النتائج".
وفي الوقت الذي أعلن فيه عن حالات إيجابية في الدوري الإيطالي والدوري الإنجليزي والدوري الفرنسي والدوري الألماني، لم يعلن في الدوري الإسباني عن حالات إيجابية ضمن اللاعبين، وديبورتيفو آلافيس أول ناد يعلن عن حالات إيجابية ضمن طاقم فريق كرة القدم.