كل الصفحات ماعدا الرئيسية

هل تعود المسابقة بعد 3 أسابيع؟ تعرف على سيناريوهات حسم لقب الدوري الإنجليزي هذا العام


هل تعود المسابقة بعد 3 أسابيع؟ تعرف على سيناريوهات حسم لقب الدوري الإنجليزي هذا العام


لا تزال الرؤية ضبابية للغاية في ما يتعلق بإمكانية استئناف الموسم الكروي الحالي، سواء على صعيد المسابقات الأوروبية المحلية أو القارية في ما يتعلق بدوري أبطال أوروبا، والدوري الأوروبي، وذلك بعد تعليق جميع هذه المسابقات نتيجة تفشي فيروس "كورونا" المستجد في القارة الأوروبية العجوز.
وفي هذا السياق، قالت شبكة "Sky Sport" البريطانية إن هناك عدة سيناريوهات مطروحة في ما يخص مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد تعليق المنافسات إلى يوم الرابع من أبريل المقبل.
وأشارت الشبكة، في تقرير نشرته اليوم السبت، نقلا عن مصادر مطلعة، إلى أن أندية البريمييرليج العشرين لا تزال تؤمن بوجود إمكانية لاستكمال المسابقة، وذلك حال استئنافها يوم الرابع من أبريل.
إلا أن مصدرا بارزا أكد للموقع أن أندية البريميرلييغ تؤمن أن نسبة إلغاء المسابقة هذا الموسم تصل إلى 75%.
وتابع: "أرى أنه لا توجد فرصة لاستئناف الدوري الإنجليزي بعد 3 أسابيع من الآن، يبدو أن الأمر سيستغرق شهورا، وربما يمتد إلى إثارة الشكوك حول موعد بدء الموسم الجديد، ستكون الأوضاع مأساوية على الصعيد المالي بالنسبة للأندية التي تنافس في الدرجات الأربع".
ووضعت الشبكة 3 سيناريوهات تمت مناقشتها بالفعل لحسم موقف الموسم الحالي، وبشكل خاص في البريمييرلييج.
السيناريو الأول: منح اللقب لنادي ليفربول، وإلغاء الهبوط، مع صعود ليدز يونايتد ووست بروميش ألبيون، وبذلك يصبح الدوري الموسم المقبل مكونا من 22 فريقا، حيث لم يكن هناك اعتراض كبير من الأندية على منح اللقب للريدز بعد غياب 30 عاما، خاصة أن الفريق على بعد 6 نقاط لحسم البطولة التي لا يزال يتبقى على انتهائها 9 جولات كاملة.
السيناريو الثاني: إلغاء الموسم تماما، وعدم الاعتراف بنتائجه، وبدء الموسم المقبل بنفس الأندية الموجودة حاليا في البريمييرلييغ، إلا أن هذا الاحتمال يبدو مستبعدا، مع تفوق ليفربول على القمة بفارق 25 نقطة.
السيناريو الثالث: إنهاء الموسم على نفس الوضع الموجود حاليا، وهو ما سيمنح ليفربول اللقب، ولكنه سيكون مرفوضا تماما بالنسبة للأندية التي تصارع الهبوط، وهي بورنموث وأستون فيلا ونورويش سيتي.