كل الصفحات ماعدا الرئيسية

خطة ريال مدريد للتعاقد مع "جادون سانشو" على غرار هازارد


خطة ريال مدريد للتعاقد مع "جادون سانشو" على غرار هازارد


يرغب نادي ريال مدريد الإسباني في إبرام صفقة من العيار الثقيل، من صفوف بروسيا دورتموند الألماني، خلال فترة الميركاتو الصيفي المقبل.
ووفقا لما ذكرته شبكة "Le10 Sport" الفرنسية، فإن ريال مدريد يريد التعاقد مع جادون سانشو، جناح بروسيا دورتموند، في الصيف المقبل، لتعزيز صفوف الفريق، والعودة مجددا إلى منصات التتويج.
وأبدى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، إعجابه الشديد بقدرات سانشو، بعد تألقه اللافت للنظر رفقة دورتموند هذا الموسم.
وحدد نادي بروسيا دورتموند سعر بيع سانشو، وهو الحصول على ما لا يقل عن 140 مليون يورو، من أجل السماح برحيل اللاعب في الصيف المقبل، الأمر الذي يشكل عقبة في طريق الأندية الأوروبية الراغبة في ضمه.
ولهذا، أفادت الشبكة الفرنسية أن النادي الملكي يخطط لتكرار سيناريو البلجيكي إيدين هازارد، عندم تعاقد معه من صفوف تشيلسي الإنجليزي في الصيف الماضي.
وكان ريال مدريد قد نجح في ضم هازارد، بعدما قررت الإدارة الانتظار للموسم قبل الأخير في عقد اللاعب مع تشيلسي، من أجل الضغط على النادي الإنجليزي في خفض مطالبه المادية، وبالفعل حصل الميرنجي على توقيع إيدين مقابل 100 مليون يورو فقط.
وأوضحت الشبكة الفرنسية أن إدارة ريال مدريد تخطط لفعل هذا الأمر مجددا، والانتظار إلى صيف 2021، ومن ثم الضغط على إدارة دورتموند للظفر بصفقة سانشو بمقابل مادي أقل من المطلوب.
ويعد سانشو محل اهتمام العديد من كبار الأندية الأوروبية الراغبة في التعاقد معه، على رأسها ليفربول الإنجليزي، حيث ارتبط اسمه بالانتقال إلى قلعة "أنفيلد" في الصيف المقبل.
ويحتل بروسيا دورتموند حاليا المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الألماني برصيد 51 نقطة، خلف غريمه التقليدي بايرن ميونخ صاحب الصدارة بفارق 4 نقاط.
ويشهد العالم في الوقت الحالي حالة من الذعر، بسبب الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد "COVID-19"، الذي أصبح وباء عالميا، متسببا في في وفاة أكثر من 6 آلاف حالة، وإصابة أكثر من 170 ألف شخص حتى الآن، وفقا لآخر إحصائية أصدرتها منظمة الصحة العالمية.
وعلى المستوى الكروي، فقد تسبب فيروس كورونا المستجد في إصابة العديد من اللاعبين بمختلف الدوريات، بجانب ميكيل أرتيتا، المدير الفني لأرسنال الإنجليزي، كذلك أعلن نادي فالنسيا في بيانه، إصابة 35% من أعضاء الفريق بالمرض، الأمر الذي أدى إلى تعليق كل الأنشطة الرياضية والدوريات العربية والأوروبية لمدة أسبوعين وحتى أوائل شهر أبريل المقبل.